السيارة يا زياد !


بعد ما عرفو اخيرا الناس كلهم أن زياد طلع واخد سيارة ربيعه , هذا بيش طلبت من هشام يرفعها لخالتها وهيبه , الاشكاليه ما تمتش هنا , الاشكاليه أن وزارة الثقافة طلعت ربيعه غشاشه وبين قوسين يعني تقدر تسميها مش تمام لانها كذبت ع هشام بيش يرفعها لخالتها وهيبه الي تسكن حدا الكافيه الي معكسات فيه صاحباتها كيف ما قالت , لكن المرجح هنا أنه ربيعه حتاخد بنت خالتها وهيبه – فاطمه وحتمشي معاها للكافيه , الي حتتلاقا فيه مع جمال لأول مره !

جمال هذا حتى هو شاب ليبي من النوع الواعر الي ما يخليش في اخته تطلع من الحوش حتى هو , يعني كيف ما يقولو من الكلية للحوش ومن المطبخ لحوش راجلها والا القبر , جمال ما ليشي واجد كيف مروح من فرنسا بشهادة ماجستير في حقوق الحيوان الي كانت عنوان رسالته فيها : ” حقوق الحيوانه في مجتمع الغابه , بين اللبوه و القطوسه ” , في الرساله هذه تكلم جمال ع الأشياء الي تقدم فيهم السيدة لبوه للمجتمع كيف تجيب وتربي وتعلم وكيف توكل وادافع وادير في كل شيء في حين أنه رجلها الأسد مكسد يلحق في الغزلان وخلاص ويوم تقول بغ والا كخ يزئر في وجها وتسكر فمها وتسكت , جمال في رسالته كان متعاطف واجد مع السيدات الحيوانات ويوم ناقشها بكي بالدموعه وهو يحضن في الجيرل فرند متاعه .

جمال لما كان معكس ع النت ومتبع بشهوانية كتابات امرأة متمردة على الفيس بوك , لقي ربيعه ” روري المتمرده ” كيف ما مسمية روحه مدايره كومنت توافق فيه أراء المتمرده وتطالب بالرفع سقف الحريه في ليبيا فخشلها ع الخاص وببعض الكلمات الفرنسية والكثير من الكلمات التتي تتغنى بحقوق الانسان والحرية دابت ” روري ” وقبلت طلب الصداقه وعاشو احلا قصة حب وهميه عبر الفيس بوك , وليش لا حتى هو الانسان اللقطه : الحقوقي المثقف المتمرده المتغني بفرنسا وحرياتها ونسائها !

جمال أخيرا بعد ما اقنع ربيعه أنه كل شي تمام وأنه ميت فيها ويحبها وهما الزوز احرار وما حد دخله بيهم , بدء مشوار السكايب والصور المختلفة تتدفق ولا هو النهر الصناعي أيامات عزه ! المهم روح جمال أخيرا وقرر اللقاء مع حبيبته المتمرده ربيعه , التي دارت ستين حاجه وحاجه بيش لخبطت فاطمه بنت خالتها وهيبه بيش تسايرها واداري عليها كان شافهم حد في الكافيه مع جمال !

زي الي الموضوع عجبني ! راجونا خلي نشوفو شن بيصير في الكافيه التدوينة الجايه .

* هذه التدوينة عبارة عن حلقة منفصلة من تدوينة : خالتي وهيبة ؟ .
* هذه التدوينة جزء من مشروعي الخاص بالتدوين باللهجه الليبية .
الإعلانات

الكاتب: Amjad Badr

Human Being from Africa, passionate about ICT4D, Blogger, Scout Leader, Solo Traveler and involved in several social projects.

3 رأي حول “السيارة يا زياد !”

  1. جمال هدااا مشكلة في مجتمعنا تلقاه متقف ومتعلم وتفكيره متخلف هكي …تصويرك للمشهد راائع والاسد ولبوه ههه ووين نهاية القصة !

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.