ولد السوق !


بعيدا عن السوق في حد ذاثه واختلاف مواقعه وأغراضه , من سوق للخرفان وآخر للخضروات وحتى للهوا , دائما ما يكون السوق عامرا بأهل السوق ولهم بالطبيعة أبناء لقطاء كانوا أم لا فهم أولا وأخيرا تربوا فيه وكانوا أولادا للسوق !

هذا يا سيدي بن سيد في زمان من الأزمان كان في البلاد سوق وأهله استردفو وصار منهم , وكعادة أي مكان هناك أكثر من سوق في الأنحاء , فأصبح أبناء السوق الرديف سادة بين عصاء وضحاها – عكسا لما عهدناه – طغوا وتجبروا وبدّلوا الطيمغرافيا وأخواتها ولم يكن لهم أحد في المرصاد !

المهم يمر وقت يجي وقت واحد ركب الموجه ووين ما يميشي يعلي صوته ويقول أنا ولد السوق , الناس مسكين يحسابوه من السوق الرديف يمشوله في أموره مره وثنين وثلاث ! وكل ما تعارك يسمي في اسم كم شيخ ع كم صايع مستشيخ من السوق المستردف وتنحل له كل الأمور !

مر الوقت من جديد وجا وقت بعده فجأه طاح في مشكله , وكالعادة يحساب روحه حينتصر بالكلمة السحرية ” انا ولد السوق ” لكن المرة هذه طيحه ربي وين ما استراح ! ثنين من أولاد السوق المستردف , قاللهم أنا ولد السوق شدوه قالوله لا ! طاحوا فيه ضرب وتشلبيخ اعترف من وين انت ؟ في النهاية طلع ولد سوق صح ! بس سوق الإبل مش سوق السعي ! الخميس مش الجمعة .


القصة مستوحاة من واقعة حقيقية .
تدوينة باللغة المحكية ضمن مبادرتي بالتدوينة باللهجة الليبية .

 

Advertisements

الكاتب: Amjad Badr

IEEE Young Professional, passionate about ICT4D. Global Citizen believes in Africa, Blogger and Scout Leader who loves travelling, challenges and new experiences, and always the giving back to society.

One thought on “ولد السوق !”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.