الجرذ 440 .. 6


هذا ما تذكرت ..
سلسلة لبعض الأحداث المنفصله المتواصله ، كثير منها لا يحتاج السرد أصلا !

#440

لم ينفع عم ولا خال ، لا بطاقة ولا أي اسم كان ، التهمت تابثه ولا سبيل لأي مناورة ، ذاك السرداب كان الزنزانه والحمام كان واحد بالطابور ، صحن المعكرونة الصغير لخمس أشخاص أو أكثر ، كسرة خبز وجبن على الافطار ، رفاهية بالمقارنة أعلم !

الكثير مننا في كل مكان ، في السرداب السفلي في الشيله العلوية ، في الممرات جميعها ، في الخارج وبالداخل ، بالوضعيات جميعها ، الفروج والسقيطه البوريديم وغيرها من وضعيات الاعتقال والتعديب ، فكل شيء جائز حتى يستلمك جهاز البحث الجنائي !

سيارات نقل السجناء مليئة أكثر من طاقتها ، خاصتهم وصلت الى ثلاثين سجين ، خاصتنا اجتاز ذلك ، مرصوصين بدون نوافد أو حتى مداخل للهواء ، كبار صغار لا فرق ، الكل فوق الكل والوجهة ليست معلومه ، جوددائم أم الجديدة الكثير من الإشاعات والأقاويل !

الإعلانات

الكاتب: Amjad Badr

Human Being from Africa, Social Innovation & ICT4D Specialist, Blogger, Scout Leader who blogs and love travelling. ∉ ⵣ α

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.