تطبيق Prezi للعروض التقديمية

* أول تدويناتي التكنولوجية على مدونة ” آي جيـك ” الليبية .

Prezi

تطبيق Prezi يختص بتقديم العروض التقديمية أو سرد القصص , يستخدم قطعة قماش واحدة بدلاً من الشرائح المتعددة اللتقليدية , فيمكن وضع عدد لا نهائي من النصوص و الصور أو الفيديو  على هذه القماشة و جمعها مع بعض في إطارات مختلفة , حيث يمثل المسار الذي يربط الإطارات و الأشكال المختلفة ترتيب المعلومات المراد تقديمها . القطعة القماشية تسمح للمستخدم إنشاء عروض غير خطية ثنائية أو ثلاثية الأبعاد , حيث يمكنه التكبير و التصغير من خلال الخريطة البصرية للعرض .

يتميز Prezi  بأنه تطبيق قائم على نظام الحوسبة السحابية ، الشيء الذي يسمح لك استخدام التطبيق عبر متصفح الإنترنت أو سطح المكتب وكذلك الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية المختلفة والاحتفاظ بأخر التحديثات على العرض في متناول يدك بواسطة التزامن التلقائي عبر أجهتك المختلفلة .

يمكن تحميل النسخة المجانية عبر الموقع الخاص بالتطبيق التي تدوم فقط 30 يوم منذ الاشتراك , حيث يصل حجم التطبيق الخاص بالسطح المكتب إلى 393 ميجابايت . وكذلك يوفر التطبيق رخص استعمال خاصة بالطلبة و المعلمين , كذلك يقدم العديد من الدروس عن التطبيقة و كيفية استخدامه عبر قناتهم على اليوتيوب .
وننوه أن مستخدمي النسخة المجانية من التطبيق لا يحظون باعدادات للخصوصية فكافة عروضهم تكون متاحه للجميع على موقع Prezi .

وأخير فإن أهم مزايا التطبيق أنه يجعل عرضك أكثر جاذبية ويبقا محفورا في ذاكرة الجمهور فيأسرهم من خلال التكبير والتصغير من خلال مسار عرضك فيشرح فكرتك بربط الأفكار بصريا بعضها ببعض بعيدا عن امكانية بناء عرضك وتحريره مع الزملاء عن بعد . ويذكر أن من أبرز سلبيات التطبيق أنه لا يدعم اللغة العربية في الإدخال , التي يمكن معالجتها بوضع النصوص العربية كصور ذات خلفية شفافة .

ولا يزال الغراب حاقدا !

ولا يزال الغراب حاقدا ! *

غراب
غراب

.

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الأخبار ما حدث لحمامتي البابا فرنسيس التي أطلقها طفلان من شرفة الفاتيكان في قداس البارحة دعوة للسلام العالمي بعد صلاة احتشد لها الألاف . more..

مصلحة شخصية !

مع أمواج الحرية التي تضرب بساحل حياتنا اليوم , ما ينفك البعض إلا ويرمي الأخرين بأنهم لا يسعون إلا لمصالحهم الشخصية ولا يرون غيرها ولا يلتفتون إلى المصلحة العامة – أنانية بمعنى أخرى – , لا لشيء – فقط لمعارضتهم أفكاره وأراءه .

ولكن إذ تغيرت الزوايا وتبدلت الأماكن وأصبح الرامي يرى بزاوية معارضيه هنا فقط قد تتضح الرؤية ويكتمل المنظور بزواياه جميعها وتظهر الحقيقة .

الكثير منا حقا لا يعي معنى المصلحة العامة الحقيقي , فهي ليست سوى مصالح العديد من الأشخاص ” الشخصيات ” لا أكثر , أي عندما يتكلم أحدهم هنا عن المصلحة العامة ويروج لها فهو لا يتكلم إلا عن مصلحته الشخصية وعن مصلحة شخصيات أخرى , التي لو لم تكن ” المصلحة العامة ” توافق مصالحهم الشخصية لما تكلموا عنها أو روجوا لها أساسا .

ومن هذه الحقيقة نجد أنه لا وجود فعلي أو واقي لما يسمى بـ ” المصلحة العامة ” بل مصالح تجمعت وكونت بكثرتها وبطرق مختلفة صورة واهية للتقليل من قدر مصالح الأخرين والفوز بنيل مصالحهم الشخصية . فحري بنا اليوم مصارحة أنفسنا والإبتعاد عن شخصنة المصالح والمزايدات الفارغة يا دعات المصلحة العامة !

العصيدة اليوم ..

اليوم هو ذكرى المولد النبوي الشريف , هذه الذكرى اليوم تعود بطعم أخر غير السنون التي مضت .. مضت ولا ندري كيف مضت !

بعيدا عن البلاغة والذكريات وصلاوات لخ القايد المليونية ليلة كل ذكرى بين شنقيط وجنوب الصحرى حتى أخرتها في وسط الميدان بطرابلس , أحي الذكرى هذه المرة وحيدا – هكذا قُدرت الأقدار – ! فلم أشاء أن يكون خاليا من طعمته المعتاده وإن شابته الوحده . more..

طبيب استثنائي !

أطباء المستقبل - من الأرشيف
أطباء المستقبل – من الأرشيف

بعد ما يزيد عن الأسبوعين  لا يزال طلبة الطب البشري بجامعة طرابلس يواصلون اعتصامهم المفتوح حتى تتحقق مطالبهم ! اعتصام كما وصفه رئيس اتحاد طلبتهم أنه خارج عن سيطرته ولا صلة له به ! لا هو ولا اتحاده . more..

تربيع .. 1

هذا ما تذكرت ..
سلسلة لبعض الأحداث المنفصله المتواصله , كثير منها لا يحتاج السرد أصلا !

#تربيع !

الأربعاء العاشر من أغسطس 2005 كان اليوم والتاريخ , المكان هو كهف دخيل غربي مدينة مصراته رفقة فرقة الكشافة لغرض انجاز بعض المتطلبات الكشفية وفحص متطلبات وسامي الصياد والمتسلق , العائلة كانت خارج المدينة على بعد ما يزيد عم مئتي كيلومتر , لم تبارك الموضوع لكنها وافقت على مشاركتي في النشاط بعد إلحاح ليس ببسيط . more..