أرحم بوي الي خلاني!

بعد ما كان مع قصيدة صبرنا لحكم الله للشاعر الليبي الكبير عبدالمطلب المجاعي، قررت التبحر أكثر في الشعر الشعبي مجددا والبحث عن قصائد أخرى للشاعر، فكانت هذه التي تبدأ بمطلعها أرحم بوي خلاني أهواوي التي تحدث  الشاعر بها عن مسيرته في الترحال مدافعا عن هذه الصفة لينتقل لاحقا ليصور لنا احدى المعارك التي جرت دفاعا عن الإبل، كان حكيما في ختامها بعدت وصايا أشبه ما تكون بحكم المجربين، حيث لم يقف الشاعر عند حدود القافية والوزن والسردية إنما عرف كيف يوظف قصيدته بما يخدم أغراضه، فبدت كصورة لتجربة شعورية متكاملة.* قراءة طيبة: القصيدة..

Advertisements