النظرية التعليمية الأولى !

التعليم في ليبيا ! هذا ما يحصل عندنا في قاعات الدراسة , تطبيق فعلي ومباشر للمعادلة المعروفة : زاوية السقوط = زاوية الانكسار ! لكن هنا المعلومة بالكتاب = المعلومات بالصبورة , بدون تبسيط او تلخيص أو حتى شرح ! لتأكد من جديد قانون بقاء الطاقة التي لا تفنى ولا تستحدث – إلا بإذن الله! – بطريقة أو ما !

يعني الي في الكتاب مصبوب صب في الصبورة ! يعني حضرة الأستاذ الدكتور المعلم المحترم ليس سوى عبارة عن عاكس صورة صندوق العجائب – كيف ما يسمو فيه زمان – ” الداتا شو ” , المشكله حتى الداتا شو تفهم منها احسن منه ! وغني يا بوعجيله .

حررت : 14 ديسمبر 2011 .

Advertisements