تأشيرة دول شرق أفريقيا لليبيين

استكمالا لتدوينات سلسلة السفر والترحال، وبعد ارداف مساحة خاصة بسبل تحصيل تأشيرات الدخول، أحببت أن تكون الأولوية للدولة الأقل تعقيدا التي تتماشى مع قوة جواز السفر الليبي، فبعد تدوينة لبنان، أتوجه بكم لرقعة جغرافية أبعد قليلا، لتجمع يتكون من ست دول تجمعها تاريخ مشترك والكثير من الحروب الأهلية مع لمسة من الإنجليزية، دول شرق أفريقيا، ليكون التركيز الأكبر على ثلاث منها قمت بزيارتها مؤخرا. متابعة القراءة “تأشيرة دول شرق أفريقيا لليبيين”

الإعلانات

الطيران بين الراحة والرخص

استكمالا لما سبق من تدوينات في سلسلة السفر والترحال، كثيرون تسألوا عن أفضل السبل للطيران، شركات الطيران السريع وكيفية الاستفادة من عروض التخفيضات، فأحببت افراد هذه التدوينة لموضوع الطيران وسبله ونصائح عامة من تجربتي الخاصة. متابعة القراءة “الطيران بين الراحة والرخص”

المعاملات المالية عند الترحال

بعد سلسلة التدوينات السابقة، والجلسات المختلفة مع الأصدقاء المهتمين بشؤون السفر والترحال، كان السؤال دائما: كيف نحجز أونلاين؟ خاصة مع بقاء ليبيا في أخر الصف في توفير حلول الدفع الإلكتروني، فلهذا سأحاول تخصيص هذه التدوينة للحديث عن بدائل تساعد المسافرين في ترحالهم مع مجموعة نصائح عامة عن المعاملات المالية. متابعة القراءة “المعاملات المالية عند الترحال”

لوين نسافر؟

استمرارا في حكاية امبسيسي وسلسلة السفر والترحال لا المتسلسلة، ومع الاقبال منقطع النظير على التدوينات السابقة أحببت أن أفرد المساحة على السؤال الأهم، لوين نسافر؛ في نظري الإجابة على مثل هذا السؤال تحكمها عدة محددات انطلاقا من الرغبة والآمال إلى الشؤون اللوجستية من ميزانية، حساب المصاريف، التخطيط وغيرها من تنسيقات لتصل لأقصى متعه في تجربتك. متابعة القراءة “لوين نسافر؟”

رحلة طويلة؟ – نصائح عامة

رحلة طويلة، تدوينة جديدة في سياقة السلسلة لا المتسلسلة التي بدأتها من فتره عن السفر والترحال، ساعيا بها مشاركة بعض التجارب للراغبين في استكشاف العالم من حولهم وعيش تجربة حقيقية بعيدا عن الانفاق غير المنطقي والحياة اللامعة، لتأتي هذه التدوينة ببعض النصائح لمن قرر التوجه بعيدا جدا أو قريبا جدا.

متابعة القراءة “رحلة طويلة؟ – نصائح عامة”

سافر بسهولة – تطبيقات

أدعي أني مدون ولكن للأسف لست من أصحاب النفس الطويل، فالأفكار دائما ما تنقطع كانقطاع الكهرباء الدائم، فلا البيئة مناسبة ولا استقرار أساسا، فتذهب غالب سلاسل التدوينة مع أدراج رياح القبلي العاتية بذاك الشتاء، فشكرا ترامب!

عند الحديث عن الترحال في الألفية الثانية بعقدها الثاني فلا يمكننا اغفال تأثير التكنولوجيا وتطبيقاتها المختلفة في صناعة تجربة مغايرة لمن كان قبلنا، فاليوم وبكم نقرة على تلك الفأرة يمكننك محاكاة رحلتك قبل الانطلاق، تنسيق كل شيء من إقامة، سكن وكذلك البرنامج العام للزيارة – وان كنت من محبي الورقة والقلم، أسف غابات الأمازون! متابعة القراءة “سافر بسهولة – تطبيقات”

ترحال – أوروبا 2016

قبل البدء أخيرا في نقر لوحة المفاتيح كان السؤال الدائم الذي يدور ببالي: هل ستكتب الآلهة لهذه التدوينة عمرا أم لا! فقد كان المخطط في بادئه تدوينة عن كل محطة مفصلة محترفة مليئة بالمعلومات التي تفيد محبي الترحال خاصة مع شحها باللغة العربية فاكنت الخطة وبدأت بكتابات ورقية مفصله أضمها لملفي تكتب عند التنقل من محطة لأخرى فكانت المسودات وانتظرت أن تبيض الكترونيا وتنشر ولكن لم تهملها الآلهة كثيرا فضاعت مع ما ضاع برحلة من رحلات العودة إلى أرض الإقامة حتى حدث ما لم أتوقعه بعد ما توقعته فكان ما كان وسيكون أدناه مختصرا! المزيد..