أرحم بوي الي خلاني!

بعد ما كان مع قصيدة صبرنا لحكم الله للشاعر الليبي الكبير عبدالمطلب المجاعي، قررت التبحر أكثر في الشعر الشعبي مجددا والبحث عن قصائد أخرى للشاعر، فكانت هذه التي تبدأ بمطلعها أرحم بوي خلاني أهواوي التي تحدث  الشاعر بها عن مسيرته في الترحال مدافعا عن هذه الصفة لينتقل لاحقا ليصور لنا احدى المعارك التي جرت دفاعا عن الإبل، كان حكيما في ختامها بعدت وصايا أشبه ما تكون بحكم المجربين، حيث لم يقف الشاعر عند حدود القافية والوزن والسردية إنما عرف كيف يوظف قصيدته بما يخدم أغراضه، فبدت كصورة لتجربة شعورية متكاملة.* قراءة طيبة: القصيدة..

Advertisements

صبرنا لحكم الله

صبرنا لحكم الله غصبا عنا، احدى قصائد الشاعر الليبي الكبير عبدالمطلب الجماعي التي سمعتها صدفة باحدى الإذاعات المحلية والتي آثرت على نفسي مشاركتها معكم تحت تصنيف مما أعجبني، بعد البحث عنها وعن صاحبها.

ولد الشاعر في عشرينات القرن التاسع عشر بالصحراء الليبي وتوفي عام 1980 في بلدة بشر بقرب من العقيلة، حيث ارتحل الشاعر بين عدة مدن ليبية منها فزان، بني وليد، سرت وبرقة كما سافر إلى مصر وعاد بعدها ليعيش بودان ثم القصير وأخيرا ببشر حيث قضى آخر أيامه واشتهر بقدرته الشعرية وله العديد من الأشعار من أهمها هذه التي اخترتها لكم والتي اشتملت على خلاصة تجربته في الحياة والتي نضمها قي أواخر أيامه، أملا أن تنال اعجابكم. المزيد..