العمل المدني

العمل المدني مجموعة من التدوينات التي ستتطرق على ماهية العمل المدني وعن وعدة تجارب ليبية .

العمل المدني 

العديد يجهل في المنطقة هنا ماهية العمل المدني وما هي المدنية أساسا وهل يمكن أن يكون هناك عمل مدني يعود بفائدة مادية غير الفائدة المعنوية ؟ أم أن العمل المدني ليس سوى تطوع في وقت الفراغ فحسب لا يسمن ولا يغني من جوع !

المدنية هنا تؤخد بمعناها كضد للعسكرية , فالمجتمع المدني هو أحد أضداد المجتمع العسكري الذي يتولى العسكر فيه الحكم التام وباسمهم يسير كل شيء ولنا في كوريا الشمالية خير مثال على ذلك والعالم العربي ليس ببعيد , فمن هذا المنطلق يمكننا تصنيف أي عمل أو مؤسسة لا تنطوي تحت حكم المؤسسة العسكرية كمؤسسة مدنية وإن أي شخص لا يعمل بالمؤسسة العسكرية -في المجمل- كشخص مدني .

أي أن العمل المدني والمجتمع المدني هو العمل المجتمعي اللا عسكري حيث يتضمن ذلك كافة المؤسسات الحكومية -من جهة- والمؤسسة اللا حكومية -من جهة أخرى- التي بدورها تنقسم لعدة أقسام -سنتطرق لها في تدوينات لاحقة- متضمنة بطبيعة الحال العمل السياسي , الخيري والتطوعي .

نكتفي عن التعريف الاصطلاحي في هذه التدوينة لنلتقي في أخريات نتطرق بهن -لاحقا- للمؤسسات الربحية وغير الربحية ولعدة تجارب مدنية ولشهادات مختلفة عن معانات العمل المدني في المجتمع الليبي ولنختمها بمجموعة من النصائح والإرشادات من عصارة تجارب العديد من النشطاء المدنيين بالمنطقة .

نلتقي .

الإعلانات