أوكندا – الأمل الأفريقي #4

حل الظلام، صحوت من غفوتي من شدت الحماس منطلقا إلى أول فعاليات القمة، اللقاء التعارفي مساء الحدث لأنطلق من الفندق راجلا باحثا عن وجهتي مختصرا الأمر بسؤال مجموعة سائقي أجرة عن المكان والتسعيرة إلى هناك، ليجتمع الجميع محاولا مساعدتي لايجاد الطريق الأقصر والثمن الأقل، محذقين في خريطة هاتفي لمعرفة العنوان والتشاور لمعرفة السبيل، لينصحوني بأخد دراجة نارية كونها الأرخص والأسهل إلا أني أصريت على استعمال السيارة لننطلق مستذكرا تجمع العمالة المهاجرة المبتسمة تحت كوبري العمال على أرباب العمل وعدم فهمنا لهم معتقدين أنهم يسعون للركوب جميعا إلا أنها هذه طريقتهم كمجموعة تقف مع بعضها لبعضها تفهم، ترشح ثم تقرر – آسف. متابعة القراءة “أوكندا – الأمل الأفريقي #4”

Advertisements

أوكندا – الأمل الأفريقي #3

قمة أفريقيا للتكنولوجيا – حيث ترتبط التكنولوجيا الأفريقية، هذا اسم المؤتمر وذاك شعارها، المؤتمر المنظم من قبل رجال بيض مقيمين ببريطانيا لخدمة القارة العذراء، والذي يعقد مرتين بالعام، الأولى بفبراير بالعاصمة الرواندية والآخر بمايو بالعاصمة الإنجليزية، الهادف إلى تقديم رؤية جديدة للشركات التكنولوجية بالقارة، تشبيكها وخلق فرص جديد بين قادة التكنولوجيا والمستثمرين الراغبين بدفع التنمية. متابعة القراءة “أوكندا – الأمل الأفريقي #3”

أوكندا – الأمل الأفريقي #2

حطت الطائرة أخيرا مطار كيغالي الدولي حطت ولا زلت لا أعي القرار الذي اتخذته حقا، هل أنا في شرق أفريقيا؟ اللعنة فطول الرحلة كانت تراودني خيالات غريبة نتيجة للصورة النمطية التي تصورها لنا الأخبار عن دولة القارة السمراء، حيث المجاعات والفقر، العصابات والخطف، نعم حطت الطائرة، الجو ممطر ومشمس حار وبارد، كل الفصول في فصل واحد لأعي حينها حقا وفجأة أني على أقرب مسافة لخط الاستواء كنتها بحياتي! متابعة القراءة “أوكندا – الأمل الأفريقي #2”

ملخص رحلتي لنغازي حبيبتي : )

بنغازي 2013

يا ريته تهميش كل حبيب

صرع الإعلام الجديد والقديم أذاننا عن التهميش الذي تعاني منه بنغازي الحبيبة .. لكن منذ انطلاقي من مطارها لمكان سكننا صدمت بما رأيت ! حتى ضربني الشك في معنى كلمة تهميش وهل هي نفسها هنا بالغرب الليبي أم لا !

مستقبل مُشرق

بتخطيط المدينة الحديث من طرق واسعة وأخرى خدمية من كبريهات متداخله ومناخ رائع مختلط بإطلاله خلابة للبحر المتوسط .. فقط بمزيد من تضمان أهاليها ودفعة من الحكومة وبعودة الشركات الاجنبية بعد استتباب الامن طبعا ..

أنصار الشريعة

لا تخلو أزقة المدينة وشوارعه من رايات أنصار الشريعة السوداء بكل قوة تعلو في المدينة .. وعند الإستفسار عن موقف بعض سكان المدينة من أنصار الشريعة أجمعو على ضرورتها وسمو هدفها ومدى الفائدة العائد من تواجدها وعملها بالمدينة !

البنية التحتية !

كغيرها من المدن الليبية تعاني بعض مناطق المدينة من بعض النقص .. لكن المُصاب الجلل هي تلك البركة أمام فندق تيبستي التي تفوح منها رائحة المجاري لتفسد أجواء المدينة

بنغازيون

غريب ذاك الطبع الأصيل من الناذر أن تجده هنا .. لا ينفكون في عزيمتك ودعوتك للبقاء عندهم وعند محاولة رفض ذلك يزعلو ويتكنطو ويضايقو أخرى .. تبارك الرحمن الإشكالية أنه إذ أتاك هنا لن تستطيع رد ربع ما قام به معك .. الأجواء تختلف والقيم كذلك !

المؤتمر

المؤتمر من الناحية العلمية كان غني .. لكن بسبب غياب العديد من المشاركين أدى لبعض النقص في جدول الورقات البحثيه المخطط لعرضها .. أنا كطالب هندسة كمبيوتر لم أستفد كثيرا من المؤتمر لعدم مشاركة أي مهندس مختص بهذا المجال وإن كانو مستهدفين .. لكن قد وسّع مداركي واستفدت كثيرا من معرفة أشياء جديد خاصة بالكومنيكيشن والباور والكنترول .. لكن هذا ما رأيت من مستوى تعليمي رائع يحضى به الطلبة هناك ومعامله ممتازه من أعضاء هيئة التدريس ألمني بعد مقارنته بما نحضى به نحن هنا !

حصيلو 

كل سفرة تعلمك حداقه والشدائد تظهر معادن الرجال .. وما تعرفه لين تسافر معاه .. قد شابها بعض القصُر في التنسيق بسبب عدم تخطيطنا الجيد وعدم وجود خطة بديلة لكن بكل ما شابها من ضغط واسترس إلا أنها كانت جميلة .. وبنغازي الي يزورها غصب عنه يحبها .. رهيبه ❤